عادات خاطئة تمنع التخلص من دهون البطن

عادات خاطئة تمنع التخلص من دهون البطن التي تعتبر من أكثر أنواع الدهون التي يصعب التخلص منها، ويسعى الكثير إلى اتباع حميات وأنظمة غذائية قاسية، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية للقضاء عليها، ولكن دون جدوى.

عادات خاطئة تمنع التخلص من دهون البطن

دهون البطن

ويعود السبب وراء فشل التخلص من هذه الدهون المزعجة، إلى اتباع عدة عادات خاطئة تؤدي إلى زيادتها دون نقصان، فالنظام الغذائي والرياضة ليسا كل شيء.

وجمعنا لكِ أبرز العادات الخاطئة التي يقع فيها متبعو الحميات الغذائية، وتُعيق فقدان دهون البطن؛ لتجنبها والابتعاد عنها قدر الإمكان، كالتالي:

1- الابتعاد عن الدهون تمامًا

عادة ما يلجأ الكثير من الأشخاص إلى نظام غذائي خالٍ من الدهون تمامًا بنوعيها الصحي وغير الصحي، وهذا أكثر العادات الخاطئة، التي يقع فيها الكثير.

ومن الأفضل تناول الدهون الصحية لخسارة الوزن مثل «المكسرات، الأفوكادو، وزيت الزيتون»؛ نظرًا لأنها تساهم في رفع معدل حرق الدهون بالجسم، وإمداده بالطاقة اللازمة.

2- تناول الوجبات السريعة

الوجبات السريعة هي المدمر الأول والأساسي للجسم، والسبب وراء تخزين الدهون المعقدة؛ إذ تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات، التي تتسبب في ارتفاع سكر الدم، وبالتالي ارتفاع الأنسولين بالجسم.

وتتسبب الوجبات السريعة في تراكم الدهون بالمناطق ذات العضلات الضعيفة بالجسم، والتي تعد منطقة البطن أبرزها.

3- الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم

يُهمل الكثير من الأشخاص تناول الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم، بل يتركز الاهتمام على البروتين وتقليل الدهون فقط، بالرغم من أهمية المغنيسيوم في الجسم.

ويعد المغنيسيوم من المعادن المسؤولة عن تنظيم أكثر من 300 وظيفة في جسم الإنسان، ويعمل على خفض معدل الأنسولين في الدم، وبالتالي تقليل فرص تخزين دهون البطن.

ومن الأفضل إدخال الأطعمة الغنية بهذا العنصر في النظام الغذائي، على أن يتم تناوله مرتين يوميًا على الأقل، ويتواجد في «الموز، فول الصويا، والخضراوات الورقية الداكنة».

4- إهمال تناول الفواكه والخضراوات

بيعتمد الكثير من الأشخاص على فواكه معينة أثناء الدايت، أبرزها التفاح، وبالتالي إهمال باقي الخضراوات والفواكه، التي تحتوي على معادن مهمة للجسم.

ويُفضل تناول الخضراوات والفواكه، التي تحتوي على نسبة عالية من فيتامين c، الذي يعمل على تعزيز معدل الأيض بالجسم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: